U3F1ZWV6ZTE2MzkzMTU1Nzg3X0FjdGl2YXRpb24xODU3MTE4Mzk1NzA=
recent
أخبار ساخنة

كيف اثرت الكورونا علي التكنولوجيا


كيف اثرت الكورونا علي التكنولوجيا


اثرت الكورونا بشكل واضح علي اغلب مجالات التكنولوجيا والشركات التكنولوجية من نواحي كثيرة منها خسائر مادية ومنها الغاء فعاليات لمؤتمرات سنوية ضخمة وتأجيلاً لاطلاق هواتف جديدة وتأخير الكثير من الشحنات وسوف نستعرض معكم في هذا المقال هذه التأثيرات وكيف اثرت الكورونا علي التكنولوجيا بشكل واضح :-

تأجيل إطلاق العديد من الهواتف الذكية الجديدة 


الكثير من العلامات التجارية الصينية المصنعة للهواتف الذكية كشفت عن توقيف شحنات هواتفها للربع الاول من 2020 وذلك بسبب اغلاق مصانعها بسبب الكورونا (كوفيد-19) والأوضاع التي تمر بها الصين في الوقت الراهن وأغلب دول العالم

تأخير لشحنات للعديد من المنتجات المختلفة

تسبب هذا الفيروس (كورونا) في تأخير شحنات Air Pods لشركة آبل المصنعة في مصانعها في الصين ، كما تسبب ايضاً في تأخير لعمليات تسليم لسيارات تيسلا "موديل 3" في أنحاء العالم بسبب فيروس كورونا ، وكشف أيضا فيسبوك عن تأخير في إنتاج نظارات Oculus VR وهي واحده من الأجهزة التي يقوم فيسبوك بتصنيعها.



انخفاض في المبيعات للهواتف الذكية 

تراجعت مبيعات الهواتف الذكية في الصين بنحو 50% في الربع الاول من السنة الحالية بسبب هذا الانتشار السريع لفيروس كورونا حيث اغلقت العديد من المتاجر الكبيرة ومتاجر البيع بالتجزئة ابوابها لفترة طويلة ولم يستأنف البعض منهم الي الان وذلك وفق تقارير لبعض الباحثين ، وتتوقع Canalys أن تنخفض شحنات الهواتف الذكية في الصين إلى النصف في الربع الأول من العام الماضي، بينما تتوقع IDC ، وهي شركة أبحاث أخرى تتبع قطاع التكنولوجيا، انخفاضًا بنسبة 30٪.

ارتفاع أسعار الأجهزة التكنولوجية

كشفت بعض التقارير الحديثة أن مستهلكين القطاع التكنولوجي يمكن أن يتأثروا بإرتفاع الأسعار ، حيث تعاني الصين والعديد من الدول في الوقت الراهن من ازمة الفيروس الجديد كورونا ، وتعد الصين ابرزهم خاصة أنها تعد من اكبر الدول انتاجا للرقائق الذكية للهواتف والأجهزة اللوحية والكثير من الاجهزة والادوات الذكية ، وبالفعل اغلقت الكثير من المنصانع ابوابها بسبب فيروس كورونا مما ادي لتوقف التصنيع والذي يؤثر علي بشكل كبير علي العرض .

انحساب شركات من معارض والغاء مؤتمرات 

- قررت شركتي سوني وأمازون والعديد من الشركات الي الانسحاب من ملتقي عالم الهاتف المحمول والذي كان من المفترض أن يقام في برشلونة ، وكان أحد اكبر معارض تكنولوجيا الهواتف الذكية في العالم وذلك بسبب المخاطر التي يمثلها فيروس كورونا الجديد ، وقالت سوني انها لن تشارك في المعرض بعد مراقبة الوضع المتطور حاليا وتفشي فيروس كورونا ومع ذلك أعلنت الشركة المنظمة للمؤتمر الذي يجذب أكثر من 100 ألف شخص ان موعد المؤتمر لن يتغير .
- كمان أعلنت شركات هامة مثل إل جي إلكترونيكس الكورية الجنوبية وشركة معدات الإتصالات السويدية إريسكون وشركة نيفيديا تعليق المشاركة بالمؤتمر الدولي ، وأكدت الشركة المنظمة انسحاب كبري الشركات من المؤتمر هذا العام وقالت ان شركات أخري تدرس الموقف الا ان هناك حوالي 2800 شركة قوية مازالت مشاركة في المعرض ، كما كشفت شركة جي إس إم إيه عن اتخاذ تدابير إضافية من أجل "طمأنة الزوار والعارضين، على حد سواء، والتأكيد على أن سلامتهم وصحتهم على رأس أولوياتنا".
الاسمبريد إلكترونيرسالة